أكد الدكتور نزار باهبري مدير الجمعية السعودية للأمراض المعدية بجدة تعليقاً على وفاة 3 أشخاص في مدينة بريدة الأسبوع الماضي، جراء إصابتهم بفايروس “كورونا”، أن الفايروس لايزال موجوداً في المملكة، لكنه يظهر في مواسم تكاثر الفيروسات، وحينما يتهاون الأطباء والمرضى وأسرهم في إجراءات الوقاية.

وقال باهبري في حديثه لقناة “mbc”: “علينا باستمرار تذكر وجود فايروس “كورونا”، وإمكانية انتشاره، وعلى الأطباء والمجتمع أخذ احتياطاتهم للحدّ منه”.

ولفت إلى أن أقسام الطوارئ تمثل تحدياً كبيراً في مواجهة الفايروسات، كونها تكون في أغلب المستشفيات مليئة بالمرضى، فعلى الأطباء الحرص على ألا تتكدس غرفة الطوارئ، والإسراع بفرز المرضى عندما تنتابهم شكوكاً بوجود إصابة بـ “كورونا”. وفق “أخبار 24”.

وأشار باهبري إلى أن الإبل ماتزال المصدر الأول لانتشار فايروس “كورونا”، وعلى مربي الجمال الاهتمام بها عندما يرون فيها أعراض الإنفلونزا، كي يقللوا من إمكان انتشار الفايروس فيما حولهم.