طالب الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الشعب المصري بتنظيم النسل والإنجاب، مشيراً إلى أن الدولة لا تريد منع الإنجاب وإنما تهدف إلى تنظيم ذلك.

وأضاف السيسي خلال جلسة “اسأل الرئيس”، ضمن فعاليات المؤتمر الوطني للشباب، بجامعة القاهرة، أمس الأحد، أن الدولة لا تريد أن تطبق إجراءات بقانون تحدد عدد الأسرة أو تفرض غرامات على الأسر الكبيرة أو تحرم الناس من امتيازات معينة الدولة تقدمها للمواطنين.

وأوضح أن الدولة تريد تنظيم عملية الإنجاب، قائلاً: “اعطوا أنفسكم فرصة 3 أو 4 سنوات بين طفل وطفل، وكفاية طفلين، والموضوع لا يتوقف على التوعية فقط”.

وأشار إلى أن المواطن سيشعر بتحسن عندما يكون معدل النمو السكاني الذى وصل إلى 2.5 % في سنة يقابله معدل نمو 7.5 % أو أكثر.

وفق “أخبار 24”.