تمكن مواطن مختص في الذكاء الاصطناعي من اختراع أول روبوت سعودي ناطق باللغة العربية، ضمن مشروع بحثي مدعوم من الجامعة السعودية الإلكترونية بالدمام.

وأطلق المخترع الدكتور فيصل السرهيد على الروبوت اسم “مسالم” لربطه مع مسلم وسلام، حيث تمكن من إنهائه خلال 8 أشهر، بعدما رأى اهتمام الدولة في جانب الروبوتات بعد انطلاق مشروع “نيوم”.

ويظهر مقطع فيديو تحدث السرهيد مع الروبوت وتوجيه بعض الأسئلة له، وإظهار إمكاناته في حفظ سور من القرآن الكريم وأحاديث نبوية شريفة، وإلمامه بالثقافة السعودية واللهجة المحلية، ومعرفته بدولة الإمارات العربية المتحدة.

ويأمل السرهيد، الذي درس البكالوريوس والماجستير والدكتوراه في بريطانيا في تخصص الذكاء الاصطناعي، في أن يتم استثمار المشروع لتطويره وتحويله إلى مشروع وطني للمنافسة العالمية، وإلى أن يكون أول روبوت يعمل في مشروع “نيوم”.

وفق”أخبار 24″.