تمكّنت قوات الجيش اليمني، بدعم من التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن في محافظة صعدة، من السيطرة على عدد من المواقع التابعة للميليشيات الحوثية الإيرانية.

وأوضح أحد قادة الجيش اليمني الميدانيين أن قوات اللواء 63 تمكّنت من استعادة مواقع تقع قبالة قرية “آل صبحان” في باقم، وعثرت على صواريخ من نوع “زلزال 1” ومنصات صواريخ، وصواريخ أخرى قد تم تصنيع جزء من أجزائها بطريقة بدائية.

وقال في كلمة قصيرة له إنه سيتم تطهير محافظة صعدة حتى يُقطع رأس الأفعى عبدالملك الحوثي، وقريبا سوف يلقى مصرعه، ونبشر اليمن ورجال اليمن الأوفياء بأن الحوثي في النزعات الأخيرة متقهقر بشكل كبير ولا يستطيع أن يصمد أمام قوات الجيش اليمني والتحالف العربي.

يُذكر أن طيران تحالف دعم الشرعية في اليمن تمكّن في وقت سابق من اليوم من استهداف خبيرين، أحدهما إيراني الجنسية والآخر لبناني، تابعين للميليشيات الحوثية ومتخصصين في صناعة وإعداد الصواريخ بجبهة علب شمال محافظة صعدة اليمنية.

صورة

صورة

صورة

صورة

وفق “أخبار 24”.