زار ولي العهد الأمير محمد بن سلمان أمس (السبت)، جامعة هارفرد، ومختبر البايو ميكاترونكس في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT)، ومركز آي بي إم واتسون للصحة بمدينة بوسطن الأمريكية.

واستعرض ولي العهد خلال زيارته لجامعة هارفرد أوجه التعاون وفرص تطويره خاصةً في الأبحاث المتقدمة بمجالات ريادة الأعمال وهندسة النظم وتطوير أساليب التعليم لمواكبة تحديات العصر.

وأظهرت صور للزيارات الثلاث، الأمير محمد بن سلمان وهو يلتقي مسؤولين بالجامعة والمؤسستين المتخصصتين بالصحة والتكنولوجيا، كما سمع شرحاً مفصلاً من بعض المختصين والأكاديميين.

وشهد ولي العهد أيضاً توقيع 4 اتفاقيات بين معهد (MIT) وشركتي أرامكو وسابك وجامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية.

يُشار إلى أن الأمير محمد بن سلمان سيواصل زيارته لأمريكا خلال الأيام المقبلة عبر التنقل بين نيويورك وسياتل وسان فرانسيسكو ولوس أنجلوس وهيوستن، للقاء مسؤولين ومصرفيين واستثماريين بمجالات الترفيه والنفط والبتروكيماويات.

صورة

صورة

صورة

صورة

صورة

صورة

صورة

صورة

صورة

وفق “أخبار 24”.