بادر مجموعة من الشباب المتطوعين إلى مد يد العون لأهالي حي الثقبة شرق المملكة لمساعدتهم في التغلب على مصاعب الحياة وترميم منازلهم وإعادة طلائها.

ويتكون فريق المتطوعين من 20 متطوعا أساسيا، وتصل عناصره الميدانية إلى 40 شابا من طلبة الجامعات وبعض طلاب المرحلة الثانوية، ويستهدفون بيوت الأسر الفقيرة المتعففة والأيتام والأرامل.

وقال مشرف الفريق التطوعي المهندس طراد الشاطري، وفقا لـ”العربية نت”، إن هدف المبادة هو تعزيز التلاحم المجتمعي وخدمة الوطن وتنميته، لافتا إلى أن إشراك الطلبة في تلك الأنشطة يعزز من أدوارهم الاجتماعية.

وعبّر الشباب المتطوعون عن سعاتهم بتلك المبادرة لإعادة ترميم بيوت الأسر المتعففة ورسم البسمة على وجوههم، وأوضح بعضهم أنهم تعرفوا على الفريق عبر مواقع التواصل، فيما رحب أهالي الحي بتلك المبادرات الداعمة لهم، خاصة أنها جاءت من الطلاب الواعين بأهمية خدمة المجتمع.

صورة

صورة