نفى وزير الخارجية عادل الجبير وجود أي ميناء محاصر في اليمن من قبل التحالف العربي، مؤكدا أن الحوثيين هم من يسرقون المساعدات الإنسانية.

وأوضح الجبير أن كل ما يقال عن حصار الموانئ غير صحيح، فجميعها مفتوحة، كما أنه يتم العمل على زيادة قدرتها الاستيعابية من بينها ميناء الحديدة.

وقال إنه على العكس تماما، فالحوثيون هم من يسرقون المساعدات الإنسانية لليمن، حيث سرقوا في النصف الأول من عام 2017 أكثر من 400 شاحنة في الوقت الذي لم يعترض أحد على ذلك. وفق “أخبار 24”.

وأكد أن المملكة ترسل أكبر عدد على الإطلاق من المساعدات إلى اليمن وستستمر في ذلك، قائلا: “اليمن جار لنا وإذا مرض نمرض ولا مصلحة لنا بالصراع فيه”.

وتابع “استقبلنا أكثر من مليون لاجئ يمني منذ بدء الأزمة ولا أحد منهم يعيش في خيمة لكن تم منحهم إقامة قانونية لكي يحصلوا على وظائف ويدخلوا أطفالهم للمدارس ولكي يتمكنوا من الاستفادة من الرعاية الطبية”.

وأكد أن رئيس اليمن هو الرئيس الشرعي لأن هذا ما تره الأمم المتحدة ودول المنطقة، كما أن الجميع يرى الحوثيين مغتصبين للسلطة وقاموا بالانقلاب على الشرعية.