تفقد الأمير محمد بن عبدالرحمن، نائب أمير منطقة الرياض، يصاحبه عبدالحكيم بن محمد التميمي، رئيس الهيئة العامة للطيران المدني، مطار الملك خالد الدولي، بعد إسقاط الصاروخ الباليستي.

وأوضح بيان رسمي صادر عن الإمارة مساء أمس السبت، أن نائب أمير الرياض، تأكد ميدانياً من سلامة المسافرين؛ حيث تبين أن شظايا الصاروخ كانت بعيدة عن الصالات ومدارج الطائرات، ولم تتأثر الحركة الجوية.

يشار إلى أن الدفاع الجوي الملكي نجح في تمام الساعة (20:07) من مساء أمس في اعتراض صاروخ باليستي قادم من داخل الأراضي اليمنية باتجاه مدينة الرياض، تناثرت بعض من شظاياه داخل حرم مطار الملك خالد الدولي.وفق “أخبار 24”.

صورة

صورة

صورة