أكد المركز الوطني للزلازل والبراكين، أن ما تردد عن حدوث تشققات في طرق النماص جراء الهزة الأرضية التي حدثت صباح اليوم غير صحيح، وأن الصور المتداولة ليست من النماص وهي من بلجرشي ومتداولة منذ العام 2013.

وأوضح المركز، أن ما جرى تداوله حول حدوث هبوط في الطرق وتشققها بمدينة النماص غير صحيح، والصور المتداولة ليست من النماص إنما صور لطريق بلجرشي السياحي، وأنها التقطت عام 2013 بعد تأثر الطريق المذكور بالسيول والأمطار التي شهدتها المنطقة حينها، ما تسبب في حدوث بعض التشققات والإنهيارات فيه.

يذكر أن مغردين ووسائل إعلام كانوا قد تداولوا صوراً تظهر حدوث تشققات وهبوط بأحد الطرق، قالو إنه احد طرق مدينة النماص، وأن هذه التشققات حدثت بسبب الهزة الأرضية التي شهدتها المنطقة صباح اليوم.

يذكر أن الشبكة الوطنية بهيئة المساحة والجيولوجيا، كانت قد أعلنت أن محطات الرصد التابع لها سجلت صباح اليوم هزة أرضية على بعد 13 كم شمال مدينة النماص وشرق موقع الهزة الأرضية التي حدثت فجر أمس الجمعة، مبينة أن الهزة التي حدثت صباح اليوم بلغت في قوتها 3 درجات على مقياس ريختر.وفق “أخبار 24”.

"مركز الزلازل": الهزة الأرضية لم تسبب تشققات بطرق النماص.. والصور المتداولة من أمطار بلجرشي