وصلت أمس الاثنين إلى الولايات المتحدة الأمريكية طائرات القوات الجوية الملكية السعودية بكامل أطقمها الجوية والفنية وعدد من فرق السيطرة الجوية للمشاركة في تمرين العلمين الأحمر والأخضر لعام 2017م.

وقطعت الطائرات المشاركة من القوات الجوية الملكية السعودية آلاف الكيلومترات، وذلك في مختلف الأحوال الجوية وبأعلى معدلات السلامة والاحترافية.

واعتبر قائد التمرين، المقدم الطيار الركن خالد اليوسف، أن تمرين العلم الأحمر والأخضر السادس من أعرق التمارين القتالية عالميا، حيث تشارك فيه أكثر الدول المتطورة في مجال العمليات الجوية والحربية، لتبادل الخبرات فيما بينها.

وبيّن المقدم اليوسف أن القوات الجوية السعودية تشارك بطائرات جديدة في هذا التمرين، بهدف تطوير المنظومة الجوية لأطقم الطائرات والمعدات الفنية لدعم الجاهزية القتالية للقوات المسلحة.

من جانبه أوضح مدرب وقائد تشكيل أحد الطائرات المشاركة في التمرين النقيب الطيار أحمد القيسي، أن المقاتلات السعودية المشاركة في التمرين اجتازت مرحلة العبور بنجاح، مؤكداً أنه تم التغلب على الظروف والصعوبات ورفع الكفاءة لدى المقاتلين والعمل على تهيئة وتشكيل بيئة مناسبه لكافة الظروف.

صورةصورةصورة