أطلقت الهيئة السعودية للمقيّمين المعتمدين المرحلة الأولى من برنامج “تقدير” لرصد وتقييم أضرار الحوادث المرورية، عبر افتتاح أربعة مراكز لتقييم المركبات وتقدير أضرار الحوادث في مدينة الرياض.

ويهدف برنامج “تقدير” إلى تسهيل إجراءات ما بعد الحوادث، وذلك عبر نظام إلكتروني متطور ومراكز خدمة متقدمة، تعمل على ضبط تقدير أضرار الحوادث المرورية ووضع التقديرات المناسبة للتعويضات المترتبة على الحادث.

وتجري هذه العملية وفق آلية لتقليل الجهد والزمن لمقدِّري الحوادث، من عمليات التقدير وقطع الغيار إلى تحديد تكاليف الصيانة، حيث يتم إرسال كامل تفاصيل عملية التقدير إلكترونياً إلى شركة التأمين أو الجهات ذات العلاقة حتى تستكمل الإجراءات الخاصة بالتعويضات المطلوبة.

وكانت مؤسسة النقد العربي السعودي قد وقعت مذكرة تفاهم مع الهيئة، تهدف إلى تنظيم مهنة تقييم أضرار الحوادث المرورية، وموازنة وحفظ كافة الحقوق الخاصة بالأطراف المتضررة من المؤمَّن لهم ومراكز التقدير والمقيّمين وورش صيانة السيارات، فيما تقوم المؤسسة بإلزام شركات التأمين بالتعامل المباشر مع المراكز.وفق “أخبار 24”.

الصورةالصورة