أكدت منظمة الصحة العالمية أن مبيدات الآفات الزراعية، التي تستخدم لحماية المحاصيل من الحشرات والحشائش الضارة والفطريات، لديها في بعض الأحيان أثر سُمي على الإنسان.

وأشارت إلى أن هناك ألف نوع من المبيدات المستخدمة في جميع أنحاء العالم، مبينة أن تعامل الأشخاص مع كميات كبيرة من المبيدات يؤدي إلى التسمم الحاد والسرطان، إلى جانب آثاره الصحية الطويلة المدى، وآثاره الضارة على الإنجاب.

ونوهت إلى أن مبيدات الآفات ضمن الأسباب الرئيسة للوفاة بسبب التسمم الذاتي، لاسيما في البلدان المنخفضة الدخل والمتوسطة الدخل.وفق “أخبار 24”.

صورة