أعلنت شرطة منطقة القصيم اليوم (الأحد) القبض على أسرة من جنسية عربية مكونة من 21 فردا، تضم نساء ورجالا وأطفالا، كوّنوا عصابة تسول تستخدم أساليب متنوعة لخداع الناس عبر التنقل بخمس سيارات واستئجار شقة سكنية في بريدة.

وقال الناطق الإعلامي لشرطة المنطقة، الرائد بدر السحيباني، إن إدارة التحريات والبحث الجنائي رصدت 21 مقيما من جنسية عربية، بينهم نساء وأطفال متهمون بممارسة التسول، ينتمون لأسرة واحدة، مستغلين إحدى الشقق السكنية بمدينة بريدة لتكون مقراً لسكنهم.

وذكر أن الأفراد عمدوا إلى استيقاف مركبات الآخرين ومبادرتهم بطلب العون، مدعينَ حاجتهم الملحة للمساعدة، مستخدمين في ذلك خمس مركبات، إحداها من نوعية حديثة، وتحمل بعضها لوحات خليجية.

وأوضح أنه عُثر بحوزتهم على مبلغٍ مالي وقدره ١٢٠٤٩ريالاً، ومبلغ آخر وقدره ١٥٠ درهماً إماراتياً، ومجوهرات وهويات إقامة لعدة بلدان خليجية، مؤكدا أنه تمت إحالتهم للجهات المختصة بإدارة الوافدين لاستكمال الإجراءات تجاههم.

وحذر السحيباني مما قد يلجأ إليه المتسولون من أساليب للتحايل واستدرار العواطف، سواء عبر استخدام الأطفال أو النساء، بهدف جني المزيد من المال.وفق “أخبار 24”.

بعض من ماوجدوه إداره التحريات البحث الجنائي

مركبات لعدة بلدان خليجية

مركبات لعدة بلدان خليجية

بعض من ماوجدوه إداره التحريات البحث الجنائي