أصدرت وزارة الداخلية مساء اليوم (الأحد) بياناً إلحاقياً للبيان الصادر في شهر ربيع الثاني الماضي، كشفت فيه عن تفاصيل جديدة حول عملية مداهمة وكرين لخلية إرهابية بمحافظة جدة، أحدهما شقة سكنية بحي النسيم، كما بينت علاقتها بالعمل الإرهابي الآثم الذي استهدف المصلين في المسجد النبوي الشريف.

وأوضحت الوزارة على لسان متحدثها الأمني أنه تم القبض في الوكر الأول على المدعو حسام صالح سمران الجهني، فيما بينت أن الوكر الثاني عبارة عن استراحة بحي الحرازات، استُخدمت كمأوى ومعمل لتصنيع الأحزمة الناسفة والعبوات المتفجرة، وإقدام الإرهابيين خالد غازي حسين السرواني، ونادي مرزوق خلف المضياني العنزي على تفجير نفسيهما أثناء مداهمتها.

وأشارت الوزارة إلى أن التحقيقات التي تباشرها الجهات الأمنية في أنشطة هذه الخلية، كشفت عن تورطها المباشر في جرائم إرهابية أخرى، وتفاصيل ذلك على النحو الآتي:

أولاً / ثبوت علاقة هذه الخلية بالعمل الإرهابي الآثم الذي استهدف المصلين في المسجد النبوي الشريف بتاريخ 29 / 9 / 1437هـ وذلك بتأمين الحزام الناسف المستخدم في هذه الجريمة النكراء وتسليمه للانتحاري / نائر مسلم حمّاد النجيدي – سعودي الجنسية، الذي فجر نفسه عندما اعترضه رجال الأمن وحالوا دون تمكنه من دخول المسجد النبوي الشريف، مما نتج عنه مقتله، واستشهاد أربعة من رجال الأمن ” تغمدهم الله بواسع رحمته وتقبلهم في الشهداء ” وإصابة خمسة آخرين من رجال الأمن .

كما ثبت تورطهم في العمل الإرهابي الذي وقع في باحة مواقف مستشفى الدكتور سليمان فَقِيه بمحافظة جدة بتاريخ 28 / 9 / 1437هـ من خلال تأمين الحزام الناسف للانتحاري عبدالله قلزار خان – باكستاني الجنسية الذي فجر نفسه بعد اشتباه رجال الأمن في وضعه وتحركاته المريبة ومبادرتهم باعتراضه للتحقق من وضعه، ونتج عنه مقتله.وفق “أخبار 24”.

ثانياً / من خلال متابعة المعلومات المتوفرة عن هذه الخلية والمرتبطين بها ، ظهرت دلالات تشير إلى ارتباط شخصين بأنشطتها الإرهابية واستئجارهما استراحة ومنزلاً بحي المحاميد بمدينة جدة بتكليف من خالد السرواني كمأوى لعناصر الخلية ومعمل لتصنيع الأحزمة الناسفة والمواد المتفجرة قبل انتقالهم إلى مواقعهم الأخرى بحي الحرازات. وقد تم بفضل الله تحديدهما وقبضهما، وهما كل من إبراهيم صالح سعيد الزهراني وسعيد صالح سعيد الزهراني – سعوديي الجنسية ، وضبط الموقعين المشار لهما ومحتوياتهما التي عُثر من ضمنها على مواد كيماوية تستخدم في تصنيع المتفجرات.

ثالثاً / بلغ عدد المقبوض عليهم حتى الآن ( 46 ) موقوفا لارتباطهم بالأنشطة الإجرامية لهذه الخلية منهم ( 32 ) سعودياً، و ( 144 ) أجنبياً من جنسيات ( باكستانية، ويمنية ، وأفغانية، ومصرية، وأردنية، وسودانية) وما زالت التحقيقات جارية معهم للوقوف على المزيد من المعلومات عن حقيقة أدوارهم.

"الداخلية" تكشف عن نتائج مهمة حول خلية الحرازات بجدة وصلتها بتفجير المسجد النبوي

"الداخلية" تكشف عن نتائج مهمة حول خلية الحرازات بجدة وصلتها بتفجير المسجد النبوي

"الداخلية" تكشف عن نتائج مهمة حول خلية الحرازات بجدة وصلتها بتفجير المسجد النبوي

"الداخلية" تكشف عن نتائج مهمة حول خلية الحرازات بجدة وصلتها بتفجير المسجد النبوي

"الداخلية" تكشف عن نتائج مهمة حول خلية الحرازات بجدة وصلتها بتفجير المسجد النبوي

"الداخلية" تكشف عن نتائج مهمة حول خلية الحرازات بجدة وصلتها بتفجير المسجد النبوي

"الداخلية" تكشف عن نتائج مهمة حول خلية الحرازات بجدة وصلتها بتفجير المسجد النبوي

"الداخلية" تكشف عن نتائج مهمة حول خلية الحرازات بجدة وصلتها بتفجير المسجد النبوي

"الداخلية" تكشف عن نتائج مهمة حول خلية الحرازات بجدة وصلتها بتفجير المسجد النبوي

"الداخلية" تكشف عن نتائج مهمة حول خلية الحرازات بجدة وصلتها بتفجير المسجد النبوي