انتقدت الجماهير الاتحادية التجاهل الكبير الذي قامت به الإدارة المكلفة الحالية برئاسة المهندس حاتم باعشن لعدد من القضايا التي تخص (العميد) وحفظ حقوقه،التي كان آخرها المحترف الغاني سولي مونتاري الذي مثل الاتحاد في الموسم الماضي.

وذلك خلال عدة تغريدات بثت عقب البيان الصادر من الإدارة السابقة برئاسة إبراهيم البلوي،الذي أوضح فيه العديد من النقاط التي تخص قصة تعاقده مع الاتحاد من الألف إلى الياء، وقالت الجماهير: بيان إبراهيم البلوي الصادر أمس يعتبر بيان دفاع عن الاتحاد من الاتهامات التي تفوه بها مونتاري خلال ظهوره الفضائي قبل عدة أيام، وكان البيان واضحاً فنذ العديد من الأمور المالية التي تخص الاتحاد ولا نعلم لماذا بعض الاتحاديين زعلانين من انتشار البيان هل كانوا ينتظرون صمت الإدارة السابقة عن حفظ حقوق العميد في ظل تجاهل الإدارة الحالية للعديد من القضايا المتعلقة بالأمور التي تخص الكيان.

وأضافوا: تمت إضاعة مبلغ 13 مليون ريال ينطح ريال على الاتحاد والسبب عدم الاستشارة ممن هم مختصين في القوانين الرياضية والقضايا الخارجية المتعلقة، ولم نرى الوقفة الصارمة التي تحفظ حق نادي الاتحاد من جميع النواحي المالية والقانونية، وحماية الكيان منهم.وفق “النادى”.

وزادوا: بيان الوثائق والحقائق هو ليس رداً على مونتاري فقط، بل على كل من تبنى وجهة نظر اللاعب التي شوهت نادي الاتحاد واتهمته بالتزوير، فكيف للإدارة تقوم بتحويل اللاعب إلى استثمار وهي لا ترغب في استمراره وأضاع على الاتحاد تعويض 3 ملايين يورو لا نعرف ماذا نسمي ذلك التخبط الإداري؟.