ألقت الجهات الأمنية في منطقة الرياض اليوم (الجمعة) القبض على الجانيين اللذين ظهرا في مقطع فيديو ينفذان سطوا مسلحا على أحد المواطنين الأسبوع الماضي في وضح النهار بحي إشبيليا شرق العاصمة.

وأوضح الناطق الإعلامي لشرطة منطقة الرياض العقيد فواز الميمان، أن إدارة التحريات والبحث الجنائي بشرطة المنطقة تمكنت من ضبط شخصَيْن إثيوبيَّيْ الجنسية، يقيمان بصفة غير نظامية، في العقد الثالث من العمر.

وأضاف أن الدلائل أشارت إلى ارتباطهما بحادثة السلب التي تعرَّض لها أحد المواطنين بحي إشبيليا، وسلب مبلغ يقدر بـ 39 ألف ريال، كان بحوزته، وذلك بعد تهديده بسلاح أبيض من نوع ساطور، ثم فرارهما إلى جهة غير معلومة على متن سيارة من نوع هونداي مستأجرة بوثائق مزورة.

وأكد أنه بالنظر إلى جرأة الجانيَيْن على النظام، وارتكاب جريمتهما في وضح النهار، وترويع مواطن آمن، وعلى الرغم من ندرة المعلومات، تمكن فريق بحث ميداني، من تحديد الاشتباه في أحد الأشخاص، وضبطه، وبسماع أقواله أقرَّ بما نُسب إليه، وما لبث أن قام بالدلالة على شريكه الذي تم ضبطه في كمين مُحكم، وقاما مجتمعَين بالانتقال برفقة فريق البحث لموقع البلاغ، وإعادة تمثيل كيفية ارتكاب الجريمة.وفق “أخبار 24”.

واختتم الميمان بأنه تم إيقافهما للتوسع في مناقشتهما بشكل عام، ومعرفة مدى ارتباطهما بقضايا السلب المقيدة ضد مجهول بشكل خاص، وإشعار فرع هيئة التحقيق والادعاء العام بالمنطقة لإكمال اللازم حسب الاختصاص.

صورة