وصلت إلى قاعدة الملك فيصل البحرية بالأسطول الغربي في جدة الفرقاطة ، التابعة للقوات البحرية الملكية، والتي تعرضت الأسبوع الماضي لهجوم إرهابي من قبل الميليشات الحوثية، أثناء قيامها بدورية مراقبة جنوب البحر الأحمر.

وتمكنت السفينة من الوصول إلى جدة في الموعد المحدد، دون أي تأخير جراء الحادث.

وكان في استقبال الفرقاطة، رئيس هيئة الأركان العامة الفريق أول الركن عبدالرحمن البنيان، وقائد القوات البحرية الملكية الفريق الركن عبدالله السلطان، وقائد المنطقة الغربية، وقائد الأسطول الغربي، وعدد من كبار ضباط الأسطول الغربي.

واستمع رئيس هيئة الأركان العامة لإيجاز من قائد السفينة عن الهجوم الإرهابي وكيف تم التصدي له وتطبيق كافة وسائل السلامة، وكيف جرى السيطرة على الحريق في وقت وجيز.

وأوضح قائد السفينة أن الفرقاطة المدينة لم تتأثر بهذا الهجوم وواصلت مهام دوريتها في منطقة العمليات واقتصرت الأضرار على ضرر بسيط في الجزء الخلفي لها، جراء اصطدام الزورق الإرهابي بها.وفق “أخبار 24”.

تعبيريةالصورالصورالصورالصور